0 تصويتات
في تصنيف أسئلة تعليمية بواسطة

سؤال الزكاة سبب لتطهير النفس البشرية من الشح و البخل .، مرحبًا بكم في بوابة الاجابات - الموقع الأمثل للمناهج التعليمية والمساعدة في حلول الأسئلة والكتب الدراسية. نحن هنا لمساعدتك في الوصول إلى أعلى المستويات التعليمية.

 الزكاة سبب لتطهير النفس البشرية من الشح و البخل .

بعد ان تجد الإجابة علي سؤال الزكاة سبب لتطهير النفس البشرية من الشح و البخل .، نتمنى لكم التوفيق في المراحل الدراسية، وفي حالة كان لديكم اسئلة اخري لا تتردد في طرح سؤال جديد.

إجابة سؤال الزكاة سبب لتطهير النفس البشرية من الشح و البخل .

 الاجابة هي صواب

1 إجابة وحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة

الزكاة هي ركن من أركان الإسلام الخمسة، وهي واجبة على كل مسلم بالغ عاقل مالك للنصاب. والزكاة هي عبارة عن جزء من المال الواجب إخراجه للفقراء والمساكين وأصحاب الحقوق الأخرى، وهي تعبير عن شكر العبد لنعم الله عليه، وامتثالًا لأمره.

الشح والبخل من الصفات الذميمة التي تضر بالفرد والمجتمع، فالشح هو حب المال والحرص عليه، والبخل هو عدم الإنفاق منه إلا في أضيق الحدود. والزكاة سبب لتطهير النفس البشرية من الشح والبخل، وذلك لعدة أسباب:

  • الزكاة تربي في المسلم روح الإيثار والسخاء، فتجعله يخرج من دائرة الأنانية إلى دائرة العطاء والبذل.
  • الزكاة تشعر المسلم بمسؤوليته الاجتماعية تجاه الفقراء والمساكين، فتجعله يشعر بألمهم ويسعى إلى تخفيف معاناتهم.
  • الزكاة تنمي في المسلم روح الإيمان بالله تعالى، وتجعله يدرك أن المال مال الله، وأنه يجب أن يصرف في وجوه الخير.

وفيما يلي شرح مفصل لكل سبب من هذه الأسباب:

السبب الأول: التربية على الإيثار والسخاء

الشح والبخل هما نتيجة لحب المال والحرص عليه، وعندما يخرج المسلم زكاة ماله، فإنه يتخلى عن جزء منه لصالح الآخرين، وهذا الأمر ينمي في نفسه روح الإيثار والسخاء، ويجعله يشعر بالسعادة عندما يسعد غيره.

يقول الله تعالى: "وَمَا تُنفِقُوا مِنْ خَيْرٍ فَلِأَنفُسِكُمْ وَمَا تُنفِقُونَ إِلَّا ابْتِغَاءَ وَجْهِ اللَّهِ وَمَا تُنفِقُوا مِنْ خَيْرٍ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لَا تُظْلَمُونَ" (البقرة: 272).

السبب الثاني: الشعور بالمسؤولية الاجتماعية

الشح والبخل هما نتيجة لعدم الإحساس بالمسؤولية الاجتماعية، فالشحيب لا يشعر بألم الفقراء والمساكين، ولا يسعى إلى تخفيف معاناتهم. وعندما يخرج المسلم زكاة ماله، فإنه يشعر بمسؤوليته الاجتماعية تجاه الفقراء والمساكين، ويسعى إلى مساعدتهم على سد حاجاتهم الأساسية.

يقول الله تعالى: "وَلْتَكُن مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ" (آل عمران: 104).

السبب الثالث: تنمية الإيمان بالله تعالى

الشح والبخل هما نتيجة لضعف الإيمان بالله تعالى، فالشحيب لا يدرك أن المال مال الله، وأنه يجب أن يصرف في وجوه الخير. وعندما يخرج المسلم زكاة ماله، فإنه يدرك أن المال مال الله، وأنه يجب أن يصرف في وجوه الخير التي يرضاها الله تعالى.

يقول الله تعالى: "وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ" (النور: 56).

وبناءً على ما سبق، يمكن القول أن الزكاة سبب لتطهير النفس البشرية من الشح والبخل، وذلك من خلال التربية على الإيثار والسخاء، والشعور بالمسؤولية الاجتماعية، وتنمية الإيمان بالله تعالى.

أسئلة مشابهة

مرحبا بكم في بوابة الاجابات ، الموقع الأمثل للمساعدة في حلول الأسئلة والكتب الدراسية.
...